الرئيسية شذرات الفتاوى الأسئلة والاستفتاءات المقالات الأبحاث والدراسات المحاضرات البيانات مشروع الميثاق الوطني اللقاءات الإعلامية السيرة الذاتية الصور
 

الأسئلة والاستفتاءات

جواب سؤال عن ترك الصلاة والصوم

السؤال:
هل الصلاة والصوم الذي لم نقم به حين الجهل يمكن أن يسامحنا الله عليها؟
 

الجواب:
ما من شك أن ترك الصلاة والصيام عمداً هو من المعاصي والآثام الخطيرة لا سيما ترك الصلاة فان العبد يكون أقرب إلى الكفر بتركها، وتركها من الكبائر العظيمة، وليس هناك مسلم يجهل وجوب الصلاة والصيام فوجوبهما من ضروريات الدين الإسلامي، وإنما يتركهما التارك لهما عن عمد لغلبة الهوى والنفس الأمارة بالسوء ونزغ الشيطان فعليه التوبة من ما اقترف بهذا الترك وإذا تاب توبة نصوحاً فان الله يغفر الذنوب جميعاً وهو الغفور الرحيم.

الفهرست || الأسئلة الفقهية

السابق

Twitter Facebook قناة الشيخ حسين المؤيد في اليوتيوب google + البريد الالكتروني
almoiad@gmail.com

جميع الحقوق © محفوظة للمنتدى العلمي
مكتب سماحة الإمام الشيخ حسين المؤيد

www.almoaiyad.com