الرئيسية شذرات الفتاوى الأسئلة والاستفتاءات المقالات الأبحاث والدراسات المحاضرات البيانات مشروع الميثاق الوطني اللقاءات الإعلامية السيرة الذاتية الصور
 

شذرات من أخبار و أنشطة الإمام المؤيد والمنتدى العلمي

الإمام المؤيد يستنكر إنتاج فلم يهدف الى الإساءة الى الإسلام و شخصية الرسول الأعظم محمد عليه الصلاة و السلام 11-9-2012

شجب العلامة الشيخ حسين المؤيد إنتاج بعض أقباط المهجر لفلم يهدف الى الإساءة الى الإسلام و شخصية الرسول الأعظم المصطفى محمد عليه أفضل الصلاة و السلام , و اعتبر الإمام المؤيد أن إنتاج هذا الفلم - الذي يأتي حلقة في سياق الحرب الإعلامية و السياسية ذات الخلفية العنصرية على الإسلام و المسلمين - يدلل على إفلاس أعداء هذا الدين الحضاري الغنيّ بالقيم و التعاليم السامية القادرة على قيادة البشرية نحو الكمال الإنساني المنشود .
و أضاف الإمام المؤيد في تصريح له : إن اللجوء الى هذه الأساليب الرخيصة و المليئة بالدجل في السعي لتشويه صورة الإسلام و شخصية الرسول الأعظم المصطفى محمد عليه أفضل الصلاة و السلام يكشف عن الفشل الذريع و مشاعر الإحباط و الهزيمة النفسية لدى الدوائر التي تعمل على ضرب القيم و محاربة الإسلام بوصفه الدين الرباني الذي تنفتح عليه العقول و القلوب , و الذي يمثل بحق الأطروحة المنقذة التي تحرر البشرية من كل ألوان العبودية المُقنَّعة و المكشوفة التي فرضها نظام الهيمنة العالمي الخصم اللدود لمنظومة القيم الروحية السامية .
و قال الإمام المؤيد : إن شخصيىة الرسول الأعظم محمد صلوات الله و سلامه عليه و زوجاته و أصحابه رضي الله تعالى عنهم أجمعين لأنصع و أسمى من أن تستطيع هذه المحاولات البائسة و الحاقدة النيل منها , أو إيجاد حاجز بينها و بين شعوب العالم التوّاقة الى المعرفة و النور , بل ستكون دافعا لعقلاء العالم الى السعي للتعرف على هذه الشخصية و اكتشاف جوانب الرقي و السمو فيها , في الوقت الذي يكتشف فيه الجميع عمق الأزمة التي يعاني منها أعداء الإسلام و مدى القلق من المستقبل المشرق لهذا الدين العظيم الذي جاء مصدقا لرسالات الأنبياء السابقين , مبجلا لنضالهم في هداية الناس , مواصلا لخط الهداية الربانية في رعايته للبشرية و ربطها بالسماء و صراعها مع قوى الشر و أدوات الفتك الشيطاني .
و أضاف الإمام المؤيد : إن من أوضح الدلائل على صدق هذا الدين و صدق رسوله الأمين ما جاء في القرآن الكريم من تبجيل لموسى و عيسى عليهما الصلاة السلام و تقديم الحقيقة المشرقة عن شخصيتهما و كفاحهما في دعوة الناس الى الله عزَّ و جلَّ و إصلاح حياة الناس , و ما جاء في القرآن المجيد عن مريم الطاهرة و اصطفائها على نساء العالمين , و ذكر أهل الكهف و الإحتفاء بجهاد المسيحية ضد الوثنية و الظلم .
و شكر الإمام المؤيد الكنيسة القبطية في مصر التي شجبت العمل الدنيء و التعدي السافر في إنتاج هذا الفلم , مؤكدا على عمق العلاقات الإسلامية - المسيحية في مصر و العالم العربي و الإسلامي , و على ضرورة الوقوف صفا واحدا أمام محاولات إثارة الفتنة , و المخططات الرامية الى تقسيم مصر و التي لا تريد خيرا لأقباط مصر , و إنما تهدف الى مصادرة الوجود المسيحي في المشرق , و الى رسم خارطة سياسية للمنطقة تجعلها أسيرة الصراعات و الإنقسامات , و إحكام الهيمنة الإستكبارية عليها و على مقدراتها و خيراتها , و إعاقة نهضتها و تقدمها .
القسم الإعلامي في مكتب الإمام المؤيد
بغداد
 

 

السابق

 

 

Twitter Facebook قناة الشيخ حسين المؤيد في اليوتيوب google + البريد الالكتروني
almoiad@gmail.com

جميع الحقوق © محفوظة للمنتدى العلمي
مكتب سماحة الإمام الشيخ حسين المؤيد

www.almoaiyad.com