الرئيسية شذرات الفتاوى الأسئلة والاستفتاءات المقالات الأبحاث والدراسات المحاضرات البيانات مشروع الميثاق الوطني اللقاءات الإعلامية السيرة الذاتية الصور
 

اللقاءات الإعلامية

في لقاء سريع لفضائية الشرقية  استشرف الإمام المؤيد أفق العام 2007 باستقراء لسوداوية الأحداث التي حفل بها العام 2006 مبينا أبرز معالمه التي تمثلت بفشل المشروع الأمريكي وانكفاء العملية السياسية التي صنعها داخل العراق أمام تقدم الوعي باتجاه العمل على تبني مشروع الميثاق الوطني العراقي .

 

 

نص إجابة سماحة الإمام المؤيد لفضائية الشرقية 30/12/2006

سؤال البرنامج :سماحة الشيخ ...كيف كان العام 2006 ؟


سماحة الشيخ : في الحقيقة عام 2006 يمكن أن تذكر فيه عدة مستويات :الأول إن العام 2006 هو عام وضوح فشل المشروع الأمريكي في العراق والثاني هو العام الذي أصبح واضحا فيه إن العملية السياسية التي بنيت بناء فاشلا قد فشلت وان المشهد العراقي ازداد قتامة وسوداوية وتفاقمت فيه الأزمة وأصبحت معقدة ومتشابكة والعام الذي أصبح المواطن فيه يعيد حساباته ويصبح فيه أقرب إلى المشروع الوطني بفعل ما اتضح لديه من تعثر مشروع الاحتلال وفشل العملية السياسية وإخفاق القوى السياسية الداخلة فيه لتحقيق ما يصبو إليه المواطن العراقي .وهو العام الذي اشتدت فيه المأساة والمحنة على الشعب العراقي الجريح .وهو العام الذي تحركت فيه قوى ظلامية لتدفع بالعراق والمجتمع العراقي نحو الصراع .لكن هذا المجتمع بفعل مخزونه الوطني ونموذج التعايش الفريد والتاريخي لمكوناته ما زال عصيا على مثل هذه الفتنة .

سؤال البرنامج: وحال الإصلاح هل كان هناك أمل ؟ هل ترى في الأفق ما يبعث على الأمل ؟

سماحة الشيخ: هناك تطورات وعوامل لا بد أن تستثمر:منها المناخ الدولي المساعد على التغيير وتوجه الإدارة الأمريكية باتجاه التغيير والتوجه العربي والإسلامي للانفتاح على القوى والشخصيات الوطنية العراقية .والحال التي وصل إليها المجتمع العراقي والمواطن العراقي الذي يتطلع إلى التغيير ,إذا استثمرت هذه العوامل استثمار صحيحا من خلال تقديم المشروع الوطني البديل والعمل على هذا المشروع في أوساط المجتمع العراقي وحصول هذا المشروع على الدعم الكافي فانا اعتقد إن العام 2007 سيشهد تغييرا باتجاه تصحيح الأوضاع في العراق .

سؤال البرنامج : كيف سيكون العام 2007 ؟

سماحة الشيخ: هو عام لم يدخل بعد ولكن الاستشراف السياسي لهذا العام يعتمد على رؤية مجموعة من العناصر ,وإذا استمر الوضع دون إيجاد حل جذري للمشكلة في العراق فأعتقد إن العام 2007 سيكون عام الفوضى العارمة في داخل المجتمع العراقي والعام الذي سوف تتصاعد فيه المأساة في العراق .

السابق

 

Twitter Facebook قناة الشيخ حسين المؤيد في اليوتيوب google + البريد الالكتروني
almoiad@gmail.com

جميع الحقوق © محفوظة للمنتدى العلمي
مكتب سماحة الإمام الشيخ حسين المؤيد

www.almoaiyad.com